القائمة إغلاق

تعرفي على الكثير من الطرق والأكلات لزيادة حليب الأم

3644

تزوجت من حوالي سنة وسرعان ما عرفت أنني حامل، رزقت بطفلي الأول منذ شهر ولكنني أشعر أنه لا يشبع من الرضاعة ويبكي كثيراً ويصرخ.

لا أعلم إذا كنت أتناول الطعام اللازم والكافي لزيادة الحليب في صدري، وإنني متوترة كثيراً لإحساسي بعدم إشباع طفلي واحتياجه للمزيد من الرضاعة.

سنوضح في هذا المقال العديد من الأكلات لزيادة حليب الأم.

ما أهمية الرضاعة الطبيعية؟ 

قد لا يختلف أحد على أهمية الرضاعة الطبيعية لصحة الرضيع وأهميتها أيضاً لصحة الأم.

إذ تحمي الرضاعة الطبيعية الأم من أمراض القلب والسكري في المستقبل.

وتقلل القلق لدى الأم وتقوي علاقتها بالرضيع عن طريق الاتصال المباشر.

وتُمد الرضاعة الطبيعية الطفل بكل العناصر الغذائية المهمة لنموه بشكل صحي.

ويُسمى حليب الأم بالسائل الذهبي في تغذية الرضيع، لا شك أن هناك طاقة كبيرة تبذلها الأم حتى تنتج السائل الذهبي.

ولذلك من الضروري معرفة العناصر الغذائية المهمة والأكلات لزيادة حليب الأم.

ما الذي يحتوي عليه حليب الأم؟ 

يصل إلى الرضيع جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها للنمو خلال أول ستة أشهر ما عدا فيتامين د.

لذلك تقصير الأم في تناول غذاء صحي يؤثر على جودة حليب الأم وعلى صحتها.

تُشير الدراسات أن حليب الثدي يحتوي على 87% ماء، و3.8% دهون، و1% بروتين، و7% كربوهيدرات، ويُعطي من 60 إلى 75 كيلو كالوري لكل 100 مل.

يخرج حليب الثدي في بداية الرضاعة ماء أكثر ليروي الرضيع من العطش، ثم تزداد بعد ذلك نسبة الدهون به ليصبح أكثر سماكة. 

ينبغي على الأم أن تجعل طفلها يرضع من أحد الثديين حتى يُفرغه تماماً قبل أن يرضع من الآخر؛ حتى يستفيد بكل فوائد حليب الثدي.

أكلات لزيادة حليب الأم 

إليكِ أهم الأكلات لزيادة حليب الأم:

  • السمك: كالسلمون والسردين، والأعشاب البحرية، والمحار.
  • اللحوم والدواجن: اللحم البقري، ولحم الخروف، والدواجن بأنواعها، والكبد البقري.
  • المكسرات والحبوب: اللوز- بذور الشيا- عين الجمل- بذور الكتان- بذور القنب.
  • الدهون الصحية: الأفوكادو- زيت الزيتون- جوز الهند- البيض- الزبادي كامل الدسم.

النشويات الغنية بالألياف: البطاطس- البطاطا- الشوفان- العدس- الفاصوليا- الحنطة السوداء- الكينوا.

زيادة حليب الأم في رمضان 

يأتي شهر رمضان ويصوم المسلمون، ولكن عندما تصوم الأم المرضعة ما الذي تفعله حتى تحافظ على كمية حليب الثدي ولا يتأثر الرضيع؟

إليكِ عزيزتي عدة طرق لزيادة حليب الأم: 

  • المواظبة على شرب السوائل باستمرار في الفترة المسموح بها بذلك من الغروب حتى أذان الفجر.

فشرب الماء بكثرة قبل الصيام مباشرة يجعل المثانة تمتلئ، وسرعان ما يخرج الماء في البول وتشعر الأم بالعطش طول فترة الصيام.

  • تناول أكلات لزيادة حليب الأم، والتي تحتوي على الكربوهيدرات والبروتين في وجبة السحور؛ لأن هذه الوجبة مهمة جداً لإمداد الأم بالطاقة خلال فترة الصيام.
  • سارعي في كسر صيامك بمجرد انتهاء فترة الصيام حتى تستعيدي طاقتك، والأفضل كسر صيامك بكوب تمر باللبن فقد يفيدك كثيراً للرضاعة.

لكل أم،، من المهم أن تتابعي حالتك الصحية وصحة الرضيع خلال يوم الصيام، لأنكِ إذا وجدتِ نقصان في حليبك وبكاء طفلك، فإنكِ من الممكن أن تفطري فهو جائز لكل أم مرضعة. 

تعرفي أيضاً على: رضعة الأعشاب لحديثي الولادة

زيادة حليب الأم بعد الانقطاع 

قد تضطر بعض الأمهات للتوقف عن الرضاعة نتيجة ظروف صحية لديها أو لدى الرضيع.

ولكن من الأمور السارة أنه رغم توقف حليب الثدي لدى الأم، فإنها تستطيع ببعض المحاولات زيادة الحليب مرة أخرى، وإليكِ هذه المعلومات:

  • تزداد نسبة نجاح الأم في إرجاع الرضاعة لطفلها، إذا كان في بداية الأربع شهور الأولى.
  • يزداد إفراز حليب الثدي بكثرة المحاولات التي تبذلها الأم في عرض الرضاعة على طفلها طوال اليوم، مثل: قبل النوم ليلاً وقبل القيلولة، وبعد استحمام الطفل، وفي أي وقت.
  • يُساعد ارتياح نفسية الأم في زيادة إفراز الحليب.
  • يُساعد الدعم من الأهل والزوج الأم لبذل الجهد وعدم الإحباط لأن الأمر قد يستغرق أسبوعين لزيادة حليب الأم بعد الانقطاع.

زيادة حليب الأم بالأعشاب 

يوجد بعض الأعشاب التي تعمل على زيادة حليب الأم المرضعة، ومن أشهرها:

  • نبات الحلبة: 3 كبسولات 3 مرات في اليوم.
  • الشوك المقدس: 3 كبسولات 3 مرات في اليوم.

إذا استخدم نباتا الحلبة والشوك المقدس معاً، فإن تأثيرهما يكون أفضل وستشعرين بالاختلاف بعد 12 ساعة إلى 24 ساعة، وغالباً يباع نبات الحلبة مع الزعتر في تركيبة واحدة ولكن يفضل أخذ كبسولات تحتوي على نبات الحلبة منفرداً. 

ويوجد بعض الأعشاب الأخرى التي تُستخدم لزيادة حليب الأم المرضعة، مثل:

  • البرسيم.
  • الشمر.
  • ورق التوت.
  • نبات القراص.

تعرفي أيضاً على الإمساك عند الأطفال

طرق زيادة حليب الأم 

أكلات لزيادة حليب الأم

تُساعد بعض العوامل على زيادة حليب الأم، مثل:

  • الهدوء: ابتعدي عن التوتر واختاري لنفسك مكاناً هادئاً للرضاعة وانظري إلى ابنك واستمتعي بذلك أو استمعي إلى موسيقى هادئة.
  • مضخة الثدي: إذا كنتِ امرأة عاملة ومضطرة للابتعاد عن طفلك فترة طويلة، فإن مضخة الثدي ستساعد على زيادة حليب الثدي وتوفر كميات من اللبن للرضيع.
  • الرضاعة عند الطلب: أرضعي ابنك في الفترة التي يكون فيها معك، كلما طلب منكِ لأنه يُزيد كمية حليب الثديين لديكِ.
  • تجنبي إدخال اللبن الصناعي لأنه يُقلل احتياج الطفل إلى الرضاعة الطبيعية منكِ والذي يؤدي إلى قلة إفراز حليب الرضاعة.
  • كثرة شرب السوائل: اشربي كثيراً من الماء والعصائر وتجنبي السوائل التي تحتوي على الصودا والكافيين قدر الإمكان.
  • عدم التدخين: يُقلل التدخين كمية إفراز اللبن ويؤدي إلى تغيير طعمه، مما يؤثر على نوم الرضيع.
  • اعتني بنفسك جيداً وتناولي أكلات لزيادة حليب الأم وسوائل كافية واهتمي بالرياضة اليومية وأخذ قسط كاف من النوم مع طفلك.

أتمنى في النهاية عزيزتي أن يكون المقال مفيداً لكِ في معرفة العديد من الأكلات لزيادة حليب الأم، واطمئني أن كل شيء سيمر على ما يرام، واهتمي بكل ما يُساعدك في رحلتك في الرضاعة مع طفلك حتى ينمو جيداً وبصحة سليمة. 

المصادر

healthline.com/nutrition/breastfeeding-diet-101#food-choices

mayoclinic.org/healthy-lifestyle/infant-and-toddler-health/in-depth/breastfeeding/art-20048312

مقالات ذات صلة