القائمة إغلاق

سبب جفاف بشرة الأطفال | الآن سينعم طفلك ببشرة حيوية رطبة

2255

تنتظر كل أم مولودها الجديد بلهفة شديدة. فما أن تضع حملها بخير حال، وتمسك بمولودها بين يديها متأملةً إياه، تحدثها نفسها بضرورة حمايته ورعايته؛ فهو قطعة منها، شكَّلها القدير وأبدعها في أحسن صورة ليُقر عينها به.

يتعرض بعض الأطفال حديثي الولادة لجفاف البشرة خلال أيام قليلة من ولادتهم. فهيا نتعرف علي سبب جفاف بشرة الأطفال حديثي الولادة، وكيفية علاجه؟

سبب جفاف بشرة الأطفال حديثي الولادة

يتميز الأطفال ببشرتهم الناعمة الرطبة، وحماهم الله في بطون أمهاتهم من التعرض للجفاف؛ فجعل طبقة بيضاء سميكة تغطي أجسادهم.

هذه الطبقة تسمى الطلاء الدهني، وتعمل كعازل يحمي جلد الجنين من تأثير السائل الأمنيوسي داخل الرحم.

لذا عند الولادة يفضل بعض الأطباء إبقاء الطفل بهذه الطبقة لفترة حتى لا يتعرض جلده للجفاف. 

لكن كما هو المعتاد، سرعان ما تأخذ الممرضة الطفل وتحممه لتزيل أثر الدم والسائل الأمنيوسي؛ فتُزال طبقة الطلاء الدهني تباعاً؛ مما يُعرض الطفل لجفاف البشرة.

توجد أسباب أخرى لجفاف بشرة الطفل حديث الولادة، منها:

الإكزيما (Eczema)

سبب جفاف بشرة الأطفال الرضع

الإكزيما هي أحد حالات جفاف الجلد الشديد، والتي تسبب أحياناً ظهور بقع حمراء جافة وملتهبة على جلد الطفل.

قد يتسبب استخدام المواد الكيميائية كالشامبو ومواد التنظيف الأخرى في ظهورها، ويزيد الحالة سوءاً استخدام ألبان الأطفال التي تحتوي على الصويا.

لذا قد يصف الطبيب لطفلك نوعاً خاصاً من الألبان الخالية من الصويا بجانب استخدام بعض المرطبات المناسبة.

السًّماك (Ichthyosis)

أحد الأمراض الجلدية الوراثية التي تتسبب في جفاف الجلد واحمراره وتقشيره. 

ويعتمد تشخيص هذه الحالة على التاريخ العائلي للأسرة، ويصف الطبيب بعض المرطبات للتقليل من جفاف الجلد.

كذلك قد يتعرض الأطفال الرضع لجفاف الجلد. فما أسباب جفاف بشرة الطفل الرضيع؟

أسباب جفاف بشرة الطفل الرضيع

  • كثرة الاستحمام
سبب جفاف بشرة الأطفال حديثي الولادة

تحميم الطفل الرضيع عدة مرات خلال الأسبوع الواحد باستخدام الصابون والمنظفات الكيميائية الأخرى؛ فهذا يزيل الزيوت الطبيعية التي يفرزها الجلد لحمايته من الجفاف.

فيصبح الطفل أكثر عرضة لجفاف الجلد، وقد يزيد الأمر سوءاً إذا كان الطفل يعاني جفاف الجلد بالسابق. 

تعرفي على مراحل نمو الطفل خلال العام الأول

  • المناخ

المناخ الحار أو البارد الذي تصاحبه رطوبة منخفضة يجعل بشرة الرضيع أكثر عرضة للجفاف.

  • العوامل الوراثية

كما ذكرنا سابقاً، يمكن أن يصاب الطفل ببعض الأمراض الجلدية المسببة لجفاف الجلد كالإكزيما.

كذلك قد يتعرض الأطفال الأكبر سناً لجفاف الجلد. فما أسباب جفاف جلد الأطفال؟

أسباب جفاف جلد الأطفال

لا تختلف أسباب جفاف جلد الأطفال كثيراً عن الأسباب التي ذكرناها سابقاً، مثل: كثرة الاستحمام واستخدام المنظفات الكيميائية والصابون وتغير المناخ والعوامل الوراثية المسببة لأمراض جفاف الجلد.

يزيد على ذلك بعض العادات اليومية، مثل:

  • ممارسة السباحة كثيراً.
  • ارتداء جوارب مبللة أو رطبة يُحدث جفافا ً وتشققات بالأصابع والكعب.
  • لعق الشفاه وإزالة الطبقة الخارجية يؤدي لجفافها وتشققها.

إذاً جفاف الجلد مشكلة مشتركة بين الأطفال بمختلف أعمارهم.

 فما علاج جفاف بشرة الأطفال الرضع وحديثي الولادة والأطفال الأكبر سناً؟

علاج جفاف بشرة الأطفال الرضع

يمكنك علاج جفاف بشرة الأطفال الرضع، بل ووقايتها أيضاً من الجفاف باتباع هذه التعليمات:

  • عند تحميم الأطفال، احرصي على استخدام الماء الدافئ وليس الساخن؛ فكلما زادت حرارة الماء كلما فُقدت الطبقة الزيتية التي تحمي البشرة أسرع.
  • التقليل من استخدام الصابون والمنظفات الكيميائية قدر الإمكان.
  • استخدام المرطبات بشكل دوري على بشرة الطفل، خاصةً بعد الاستحمام.
  • أثناء تنظيف ملابس الأطفال، استخدمي القليل من المنظفات التي لا تحتوي على العطور النفاذة؛ فقد يؤدي ذلك لتحسس الجلد.
  • في حالات جفاف اليدين أو القدمين، يمكن استخدام الفازلين قبل النوم مباشرةً، مع تغطية اليدين أو القدمين بقفازات وجوارب قطنية.

يشتد جفاف بشرة الأطفال في الشتاء؛ فدرجات الحرارة المنخفضة وانخفاض الرطوبة تُفقدان البشرة رطوبتها سريعاً. 

وإليك 5 نصائح لحماية بشرة طفلك أثناء الشتاء.

5 نصائح للحد من جفاف بشرة الأطفال في الشتاء

  1. تقليل عدد مرات الاستحمام قدر الإمكان مع تقليل مدة الاستحمام، واستخدام الماء بدرجة حرارة مناسبة، وتجفيف بشرة الطفل بعد الاستحمام باستخدام فوطة قطنية برفق.
  1. استخدام منظفات ذات خصائص مرطبة وخالية من الصابون والعطور، وتقليل استخدام المنظفات القلوية التي تحتوي على الصودا الكاوية؛ فدرجة حموضة الجلد لا تتعدي 5.5 -أي أن الجلد حامضي- واستخدام المنظفات القلوية يُفقده ترطيبه سريعاً. 
  1. استخدام المرطبات الخالية من العطور بشكل دائم -مرتين يومياً على الأقل- خاصةً بعد الاستحمام، وإذا كان طفلك يعاني أمراض جفاف الجلد الوراثية كالإكزيما، ويعد زيت الزيتون أيضاً من المرطبات الطبيعية الفعالة.
  1. احرصي على ارتداء طفلك ملابس قطنية، ولا تبالغي بعدد القطع التي يرتديها.
  1. احرصي على زيارة الطبيب بشكل دوري إذا كان طفلك يعاني أحد أمراض جفاف الجلد؛ لمتابعة وتقييم حالته.

جفاف بشرة الأطفال أمر يمكن التعامل معه من المنزل في أحيان كثيرة. إذاً فمتى ينبغي لك زيارة الطبيب؟

ينبغي لك استشارة الطبيب للتعرف على سبب جفاف بشرة الأطفال، وفي حالة تقرح البقع الجافة من بشرة طفلك، والتي لا تستجيب للمرطبات المناسبة، وكذلك إذا لاحظت التهاب بشرة الطفل أو تعرضها لعدوى بكتيرية.

قد يعجبك مضادات الحساسية للأطفال

مقالات ذات صلة