القائمة إغلاق

عسر الهضم عند الأطفال | الدليل الشامل

11632

يعد عسر الهضم عند الأطفال مشكلةً شائعةً تقلق العديد من الأمهات، ولكن لحسن الحظ يمكن التغلب عليه ببعض العلاجات المنزلية والأدوية بسهولة.

إليكِ عزيزتي الأم ما تحتاجين معرفته حول عسر الهضم عند الأطفال وعلاجه وأسبابه وغير ذلك، فتابعي معنا.

ما هو عسر الهضم عند الأطفال؟ 

عسر الهضم هو ألم مستمر أو متكرر مع عدم ارتياح في الجزء العلوي من البطن. يمكن أن يصحبه انتفاخ وغثيان، وحرقان، وتجشؤ في معظم الحالات.

أسباب عسر الهضم عند الأطفال 

يحدث عسر الهضم عند الأطفال عادةً عندما تتسبب زيادة حمض المعدة في تحلل البطانة الواقية للجهاز الهضمي التي تسمى (الغشاء المخاطي)؛ مما يؤدي إلى التهاب وتهيج الجزء العلوي من البطن.

معرفة سبب عسر الهضم عند الأطفال يعد بمنزلة مفتاح لاختيار العلاج المناسب، إليكِ عزيزتي الأم بعض أسباب عسر الهضم عند الأطفال:

  1. الأدوية
    من المعروف أن هناك بعض الأدوية التي تسبب حرقة المعدة عند الأطفال، وأشهرها: مسكنات الألم، ومضادات الالتهاب، مثل الإبيوبروفين.
  2. مرض الارتجاع المريئي
    تتسبب هذه الحالة في التهاب وتهيج المريء وتحتاج إلى مساعدة طبية.
  3. السمنة
    تخلق السمنة ضغطاً إضافياً على البطن؛ مما قد يؤدي إلى ارتداد الحمض المعدي إلى المريء في كل مرة يأكل فيها طفلك.
  4. فتق الحجاب الحاجز
    في هذه الحالة تدفع المعدة لأعلى ضد الحجاب الحاجز؛ مما يؤدي إلى الضغط على المريء، ويتسبب ذلك في سوء الهضم وما يترتب عليه من ارتجاع حمضي.
  5. عدوى هيلكوباكتر بيلوري
    تعد من أشكال التهابات المعدة التي تؤدي إلى عسر هضم متكرر. إذا لاحظتِ أن طفلك يعاني عسر هضم حاد بانتظام، استشيري الطبيب فوراً؛ للتحقق من وجود عدوى هليكو باكتر بيلوري (جرثومة المعدة).
  6. الإجهاد
    يمكن أن يتسبب التوتر والقلق وعادات الأكل والنوم غير المنتظمة في عسر الهضم لدى طفلك.

قد يهمك الاكتئاب عند الأطفال وأزمة الحزن المتكرر

أعراض عسر الهضم عند الأطفال 

أعراض عسر الهضم عند الأطفال

يعد الألم في الجزء العلوي من البطن العلامة الأولى لعسر الهضم، إذ يحدث مباشرةً بعد تناول الطعام.

تتمثل أعراض عسر الهضم الشائعة في:

  • الانتفاخ.
  • التجشؤ المتكرر.
  • إخراج الريح أو الغازات.
  • الارتجاع الحمضي.
  • الغثيان.
  • القيء.

ومع ذلك يمكن أن يكون هناك تأخير قبل ظهور الأعراض في بعض الحالات. عادةً ما يصاحب عسر الهضم حرقة في المعدة، وفي حالات عسر الهضم الشديد قد يشكو طفلك من ألمٍ لا يطاق.

ونود إضافة أن عسر الهضم عند الأطفال حديثي الولادة قد يكون صعب التوقع.

قد يكون البكاء المستمر والامتناع عن الرضاعة من أعراض عسر الهضم عند الأطفال حديثي الولادة.

ويجب عليكِ الذَّهاب للطبيب بسب عدم قدرة طفلك على التعبير.

تشخيص عسر الهضم عند الأطفال وعلاجه 

في حين أن معظم حالات عسر الهضم عند الأطفال قد لا تتطلب علاجاً، لكن في حالة استمرار الأعراض لأكثر من بضع ساعات فقد تضطرين إلى اصطحاب طفلك إلى الطبيب.

سيجري الطبيب تشخيصاً بالضغط على المنطقة المحيطة بالمعدة لتحديد مكان الألم.

عليكِ إخبار الطبيب بكل التفاصيل المتعلقة بالأعراض، وعادات الأكل الخاصة بطفلك، وإخباره كذلك بأي أدوية أعشاب يتناولها طفلك.

بناءً على التشخيص قد يصف الطبيب بعض الأدوية، وقد يتطلب الأمر مزيد من الفحوصات والاختبارات، مثل: الأشعة السينية أو مسح البطن.

إذا اشتبه الطبيب في وجود عدوى، فقد يوصي بإجراء تحاليل البول والبراز، وفي حالات نادرة قد يحتاج طفلك إلى منظار لتمكين الطبيب من إلقاء نظرة على الجهاز الهضمي ومعرفة المشكلة.

يوصي الطبيب بإعطاء الطفل مضادات حموضة خفيفة لعلاج عسر الهضم عند الأطفال.

إذا كان عسر الهضم عرضياً وليس له سبب أساسي، فسيطلب منك الطبيب تغيير نظام طفلك الغذائي وتجنب بعض الأطعمة.

لو كان طفلك يعاني عسر هضم متكرراً قبل النوم، فسيطلب منك الطبيب تناول العشاء قبل ساعتين إلى ثلاث ساعات من موعد النوم.

أما إذا كان عسر الهضم ناجماً عن التوتر والقلق، فيكون العلاج من خلال التعامل مع الأسباب المؤدية للتوتر والقلق، والتأكد من توفير بيئة آمنة لطفلك.

العلاجات المنزلية 

علاجات منزلية لعسر الهضم عند الأطفال

يمكن تخفيف حالات عسر الهضم الخفيفة عند الأطفال ببعض العلاجات المنزلية التي تتضمن التالي:

  • الأناناس
    يحتوي الأناناس على أحماض قوية، ومن المعروف أنه ينظم حركة الأمعاء ويساعد على الهضم.
  • الليمون
    كوب واحد من عصير الليمون يعد من أفضل العلاجات المنزلية لعسر الهضم، لكونه آمناً، ولتوفيره الراحة في أقل من 48 ساعة.
  • الكزبرة
    تعد علاجاً سريعاً وفعالاً لعسر الهضم، امزجي عصير الكزبرة بالحليب الدافئ، وأعطيها لطفلك على معدة فارغة في الصباح.
  • الزنجبيل والليمون والعسل
    هذا المزيج من المكونات الطبيعية الثلاثة يمكن أن يهدئ المعدة والجهاز الهضمي، ويساعد على تحسين الهضم.
  • خل التفاح
    يعد علاجاً رائعاً لكثير من الأمراض، أضيفي ملعقة من خل التفاح والعسل في كوبٍ من الماء واخلطيهم جيداً.
  • الكمون
    يمكن أن يحسن الكمون عملية الهضم، امزجي مسحوق الكمون بعد تحميصه في كوب من الماء وأعطيه لطفلك.
  • الفواكه
    مثل التفاح والكمثرى والموز وغيرها علاجات فعالة لتهدئة وتحفيز الجهاز الهضمي، وكذلك  لعسر الهضم لكونها مصدر غني بالألياف.


من الأفضل جعل الفاكهة جزءاً أساسياً من النظام الغذائي اليومي لطفلك.

  • شاي الأعشاب
    هناك العديد من أنواع الأعشاب -مثل: النعناع وشاي البابونج- التي توفر راحة كبيرة في حالة عسر الهضم.
    إذا شعر طفلك بأي إزعاج في معدته أو عانى عسر هضم بعد تناول وجبة دسمة، يمكن أن يوفر له شاي الأعشاب راحة بسرعة.

متى تصطحبين طفلك إلى الطبيب؟ 

ينصح بأخذ طفلك إلى الطبيب فوراً إذا:

  • كان طفلك يعاني فقدان الشهية لأكثر من يوم.
  • لاحظت فقدان الوزن على طفلك.
  • كان طفلك يعاني صعوبة في ابتلاع الطعام.
  • لاحظت أن طفلك يتقيأ كثيراً.
  • كان لدى طفلك تاريخ من مشكلات المعدة، مثل: القرحة والالتهابات.
  • رأيت دماً في براز طفلك أو قيئه.
  • كان طفلك يعاني فقر الدَّم أو نقص الحديد.
  • لاحظت تعرق طفلك دون سبب.

والآن سوف نتطرق لأدوية لعلاج عسر الهضم عند الأطفال.

أدوية لعلاج عسر الهضم عند الأطفال 

في حالة عدم زوال أعراض عسر الهضم من تلقاء نفسها أو لم تفلح العلاجات المنزلية في تهدئتها؛ يصف الطبيب بعض الأدوية، مثل: دومبريدون.

 يساعد دومبريدون في منع ارتداد الحمض المعدي عند إعطائه لطفلك قبل كل وجبة ب 15 إلى30 دقيقة لأكثر من أربعة أسابيع.

يمكن استخدام أدوية مسؤولة عن التحكم في حمض المعدة، مثل: لانسوبرازول، وإيزوميبرازول بعد استشارة الطبيب.

الوقاية من عسر الهضم عند الأطفال 

الوقاية من عسر الهضم عند الأطفال

إذا كان لدى طفلك جهاز هضمي حساس، فمن المهم وضع بعض القيود الغذائية.

 امنعي طفلك من تناول أي شيء لا يتناسب مع معدته واتبعي النصائح الآتية:

  • تجنبي الأطعمة الغنية بالدهون.
  • لا تجعليه يسرف في أكل الشيكولاتة.
  • علمي طفلك أن يأكل ببطء ويمضغ طعامه بشكلٍ صحيح.
  • احمي طفلك من التوتر الذي يؤثر على صحته.
  • علميه إتاحة الوقت لهضم طعامه جيداً بعد الوجبة.
  • لا تدعيه يبدأ نشاطاً بدنياً فور تناول الوجبة.
  • اطلبي منه الانتظار لمدة ساعة على الأقل قبل الجري واللعب.
  • لا تلبسي طفلك ملابس ضيقة أو مقيدة، خاصة بالقرب من منطقة البطن.
  • تجنبي إعطاء طفلك الأدوية المضادة للالتهاب، مثل: الإيبوبروفين دون استشارة الطبيب.
  • امنحي طفلك الكثير من الماء والسوائل كل يوم.

لا تقلقي عزيزتي الأم فعسر الهضم عند الأطفال حالة شائعة وعند البالغين أيضاً، ويمكن التغلب عليها بسهولة.

ومع ذلك يجب توخي الحذر لتتبع الحالة ومراقبتها عن كثب، وطلب المساعدة الطبية إذا ساورك الشك في أي شيء خارج عن المألوف.

هذه المعلومات بغرض التوعية الطبية ولا تغني عن استشارة الطبيب.

اقرأ أيضاً ما هي أعراض عدم تحمل اللاكتوز عند الأطفال؟

المصادر

1.https://parenting.firstcry.com/articles/indigestion-in-children/

2.https://kidshealth.org/en/kids/indigestion.html

3.https://www.webmd.com/digestive-disorders/remedies-indigestion#1 

مقالات ذات صلة