القائمة إغلاق

فيتامين د للأطفال | ما أحلى الشمس!

5535

هل تعرفين عزيزتي الأم أن استقبال الشمس داء وفي استدبارها دواء؟؟

هكذا أجابني طبيب طفلي الرضيع عندما كنت أسأله عن أهم مصادر فيتامين د للأطفال الرضع.

ثم تابع الطبيب حديثه قائلاً سوف أشرح لكِ كل ما يهمك معرفته عن فيتامين د.

ولكن أنصحك بقراءة هذا المقال أولاً باعتناء.

ما هو فيتامين د (Vit.D)؟

هو فيتامين يٌصنع تلقائيًا عندما يتعرض الجسم لأشعة الشمس.

يحول ضوء الشمس المباشر مادة كيميائية تٌختزن في الجلد إلى شكل نشط من فيتامين د (كالسيفيرول).

مصادر فيتامين د

تكاد تكون مصادر فيتامين د للأطفال نادرة، وأهم مصادره هي:

  • أشعة الشمس UV:

تأكدي عزيزتي الأم، أن المصدر الأساسي للحصول على فيتامين د للأطفال هو التعرض لأشعة الشمس UV.

  • الأسماك الدهنية:

مثل السالمون، والماكريل، والسردين.

  • مصادر أخرى:

مثل الشوفان، الأرز البني، الشعير، اللحوم، والبيض.

فيتامين د للأطفال

فيتامين د وأهميته للطفل

يلعب فيتامين د دوراً هاماً في تنظيم وظائف الجسم، مثل:

  • تنظيم عملية امتصاص الكالسيوم، والفوسفات من الأمعاء، والحفاظ على مستواهم في الدم.
  • يعزز من عملية بناء الأسنان.
  • ينظم إفراز هرمونات الغدة الجاردرقية.
  • يعزز من صحة القلب، وقدرته على ضخ الدم.
  • يدعم قوة العضلات، فيعمل على توفير الكالسيوم الذي تحتاجه العضلات للانقباض.
  • يحفز تكوين الخلايا الرئوية ويقلل من خطر إصابتها بالأمراض الرئوية.
  • يساعد في تشكيل خلايا الدم.

النسبة الطبيعية لفيتامين د عند الأطفال

أقر الأطباء بأن نسبة فيتامين د للأطفال تتراوح بين 40-80 نانوغرام/مل، وهي النسبة الطبيعية في الدم.

وتعد أي نسبة أقل من 20 نانوغرام/مل نقص في مستوى فيتامين د في الدم، وهذا يزيد من خطر الإصابة  بأعراض نقص فيتامين د عند الأطفال.

فيتامين د للأطفال الرضع

أسباب نقص فيتامين د عند طفلك

  • عدم تعريض الطفل لأشعة الشمس بشكل كافٍ، فالشمس المصدر الأفضل للحصول على فيتامين د للأطفال، لذلك ينتشر نقص فيتامين د عند الأطفال في المناطق الباردة.
  • لون الجلد الداكن، إذ أن الجلد الداكن أقل  قدرة على امتصاص أشعة الشمس وتحويل فيتامين د الغير نشط إلى شكله النشط.
  • قلة تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د بنسبة كبيرة، مما يسبب النقص الحاد في نسبة فيتامين د للأطفال.
  • سوء امتصاص فيتامين د في الجسم، بسبب السمنة أو زيادة الوزن.
  •  عدم تناول الحليب ومشتقاته.
  • تناول بعض أنواع الأدوية، التي يمكن أن تسبب نقصاً حادّاً في نسبة فيتامين د للأطفال.

نقص فيتامين د وأعراضه عند طفلك:

يوجد مخزون من فيتامين د للأطفال حديثي الولادة يكفيه الأشهر الأولى من حياته، ثم يجب بعد ذلك إمداده بكمية كافية من فيتامين د.

وإذا لم يتم تعويض نقص فيتامين د للأطفال تظهر هذه الأعراض:

  • تقوس القدمين أو الكساح، وهو أشهر أعراض نقص فيتامين د عند الأطفال.
  • لين العظام بسبب نقص امتصاص الكالسيوم عند الطفل.
  • ظهور بعض النتوءات في عظام الصدر، وخلل بالغضاريف.
  • ضعف في العضلات وعدم القدرة على الحركة بشكل طبيعي.
  • يشعر الطفل بالإرهاق، والرغبة المستمرة فى النوم، والدوار، وتقل قدرته على الإدراك.
  • يعاني الطفل ضعف الأسنان والأظافر.
  • تضعف مناعة الطفل، وتزيد فرصة إصابته بمرض الربو.

علاج نقص فيتامين د لدى الأطفال

فيتامين د للأطفال

يعد فيتامين د من أهم العناصر التي يجب متابعة مستواها في الدم.

ولأن له دور هام في تحفيز نمو العظام والأسنان عند الأطفال، فكان لا بد من متابعة نسبة فيتامين د للأطفال لتجنب نقصه في الدم وتأخر التسنين والمشي.

في حالة الإصابة بنقص في مستوي فيتامين د للأطفال في الدم، يجب تعويض هذا النقص سريعاً عن طريق:

التعرض للشمس:

مقدار الوقت الذي يحتاجه جسم طفلكِ من التعرض للشمس، لصناعة فيتامين د يختلف من طفل لآخر طبقاً لعدة عوامل، مثل: 

 

نوع البشرة ولونها:

تحتاج بشرة الطفل الفاتحة الى فترة قصيرة من التعرض لأشعة الشمس، حتى يحصل على ما يحتاجه من فيتامين د.

أما الأطفال  ذوو البشرة الداكنة فهم بحاجة لفترة أطول من التعرض لأشعة الشمس؛ للحصول على نفس الكمية من فيتامين د. 

 

مدة التعرض للشمس:

يكفي الطفل أن يتعرض لأشعة الشمس لمدة 10 دقائق يوميأً.

احرصي عزيزتي الأم، أن تصل أشعة الشمس لأكبر قدر مكشوف من جلد طفلك دون حواجز سواء ثياب، أو حتى زجاج.

عدم وضع واقي شمس له عامل حماية أعلى من 30 spf حتى لا يمنع الحصول على الكمية المطلوبة من فيتامين د للأطفال.

البقاء في الشمس مدة أطول من ١٥ دقيقة يزيد احتمالية تعرض الطفل للإصابة بحروق الشمس.

لذلك يجب استخدام واقي شمس أعلى من 15 spf إذا كانت فترة تعرضه للشمس أطول من اللازم.

 

توقيت التعرض للشمس:

الوقت المناسب لتعرضي فيه طفلك لأشعة الشمس UV هو من  8- 10 صباحًا، ومن 3- 4 عصرًا.

إعطاء دواء يحتوي على فيتامين د

تتعدد الأدوية التي تحتوي على فيتامين د لطفلك، وتعطى على شكل قطرات.

يجب أن تعرفي من طبيب طفلك الجرعة الموصى بها من فيتامين د، وكم قطرة من فيتامين د يجب أن يتناولها طفلك يومياً؟

وهذه هي الجرعات التي ينصح بها الأطباء:

فيتامين د للأطفال الرضع:

إذا كنتِ ترضعين طفلك رضاعة طبيعية كاملة أو جزئية، فابدئي بإعطاء طفلك فيتامين د بعد 6 شهور من الولادة وحتى الفطام.

وتكون الجرعة الُموصي بها للطفل من فيتامين د، هي 10 ميكروغرام يومياً بما يعادل 400 وحدة دولية.

وإذا كنتِ لا ترضعية رضاعة طبيعية، فيجب أن تعطي طفلكِ قطرات فيتامين د بدايةً من الأيام القليلة الأولى بعد الولادة.

وتكون الجرعة 10ميكروغرام يومياً بما يعادل 400 وحدة دولية.

 

فيتامين د للأطفال عمر سنة إلى 6 سنوات:

يبدأ الطفل في تناول  حليب البقر كامل الدسم بعد بلوغه سن 12 شهرًا.

لذا يجب أن يستمر طفلك على نفس الجرعة 10 ميكروغرام يومياً بما يعادل 400 وحدة دولية دون زيادة.

فيتامين د لعمر أكبر من ٦ سنوات:

لا بد أن يحصل الطفل على كميات كافية من مشتقات الألبان وكذلك احرصي علي تعرضه للشمس يومياً.

بالإضافة إلى ذلك اعطيه 15 ميكروغرام من فيتامين د بما يساوي 600 وحدة دولية.

وفي النهاية عزيزتي الأم، يجب أن تهتمي بتغذيتك خلال فترة الحمل، وذلك بتناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين د بكمية كافية.

 علماً بأن الطفل يحصل على احتياجه الكامل لفيتامين د من جسمك أثناء الحمل.

 ويخزن جسم طفلك ما يكفيه من فيتامين د لفترة بعد الولادة إلى أن يستطيع الحصول عليه من مصدر آخر.

المراجع

https://www.healthline.com/nutrition/best-vitamin-d-supplements

https://www.healthline.com/health/food-nutrition/benefits-vitamin-d

https://www.webmd.com/diet/guide/vitamin-d-deficiency#1

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK278935/

https://www.cdc.gov/nutrition/infantandtoddlernutrition/vitamins-minerals/vitamin-d.html

https://www.mayoclinic.org/healthy-lifestyle/infant-and-toddler-health/expert-answers/vitamin-d-for-babies/faq-20058161

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/rickets/symptoms-causes/syc-20351943