القائمة إغلاق

نزلات البرد عند الأطفال | هل هى كورونا أم لا؟

5212

أصبحنا فى عصر لا نستطيع التجاوز فيه عن حدوث نزلات البرد عند الأطفال ، فى ظل وجود فيروس كورونا المستجد .

فبمجرد أن تجدي طفلك لديه عرض من أعراض نزلات البرد حاليا يصيبك الرعب والخوف.

فى هذا المقال سوف تتعرفين على كل ما يخص نزلات البرد عند الأطفال لكى تطمئني كما يلى.

أولا: ما هى أسباب نزلات البرد عند الأطفال؟

غالبا ما تحدث الإصابة بنزلات البرد عند الأطفال من 7 الى 8 مرات فى السنة مقارنة بالكبار وذلك يرجع للجهاز المناعى الغير مكتمل للأطفال.

تحدث نزلات البرد نتيجة لعدوى فيروسية ,إذ أن هناك أكثر من 200 نوع مختلف من الفيروسات التي تسبب نزلات البرد.

يُعد الرينوفيرس(rhinovirus) من أشهر أنواع الفيروسات المسببة لنزلات البرد بالإضافة إلى أنواع أخرى وأشهرهم فيروس كورونا (COVID19) الجائح حالياً.

إذن كيف يصاب طفلي بنزلات البرد؟

  1. عن طريق الهواء: استنشاق الهواء الملوث بالفيروس عن طريق سعال أو عطس الشخص المصاب بنزلات البرد.
  1. التعامل المباشر مع الشخص المصاب بنزلات البرد، ويُعد الأطفال أكثر عرضة لذلك عن طريق ملامسة الوجه باستمرار.
  1. استخدام أدوات الشخص المصاب : من السهل للطفل أن يتعرض للعدوى من خلال ملامسته لهذه الأشياء ثم ملامسة أنفه وعينيه.

نزلات البرد وكورونا عند الأطفال

فى وسط انتشار الجائحة العالمية لفيروس كورونا زاد قلق الأمهات على أطفالهم،  وأصبحت نزلات البرد اليوم مصدراً للرعب والقلق لديهم .

إذن كيف تفرقين بين نزلات البرد وكورونا؟

تستطيعين التفرقة بينهما من خلال أعراض كل منهما كما يلى :

أعراض كورونا :

إذا ظهر على المريض أحد هذه الأعراض أو أكثر، وهي:

  1. ارتفاع درجة الحرارة مع عدم استجابتها لأى خافض أو مضاد حيوي.
  2. كحة جافة وشديدة.
  3. فقدان كلي أو جزئي لحاسة الشم والتذوق .
  4. آلام بالعظام .
  5. أعراض الجهاز الهضمى وتشمل الإسهال والمغص .

هذا طبقاً للموجة الأولى من فيروس كورونا المستجد، وقد زادت الأعراض في الموجة الثانية لتشمل الرشح وبعض الأعراض الأخرى، لذلك يرجى استشارة الطبيب المختص فور الشعور بأي أعراض.

أما أعراض نزلات البرد تشمل :

  1. الرشح
  1. ارتفاع الحرارة وتستجيب باستخدام خافض أو مضاد حيوى .
  1. ألم الحلق .
  1. فقدان الشم والتذوق بنسبة قليلة مقارنة بكورونا .
  1. لا يوجد أعراض جهاز هضمى .

وفى كلتا الحالتين يجب استشارة الطبيب المختص لطفلك حفظاً على سلامته .

نزلات البرد فى الصيف عند الأطفال هل هي مجرد حساسية؟

يختلط على البعض حدوث نزلات البرد فى الصيف عند الأطفال على أنها حساسية، ويربطون الإصابة بنزلات البرد بفصل الشتاء فقط.

ولكن يمكن لطفلك أن يصاب بنزلات البرد فى الصيف أيضاً، إذن كيف تعرفين أن ذلك برد وليس حساسية؟

أولا : نزلات البرد والحساسية يشتركان فى بعض الأعراض كما يلى :

  • العطس .
  • سيلان الأنف .
  • احتقان أو التهاب الحلق .

أما نزلات البرد يشمل أعراض أخرى مثل:

  • الكحة .
  • ارتفاع درجة الحرارة .

ثانيا : المدة  الزمنية لكل منهم 

  •  نزلات البرد: تحدث غالباً من أسبوع لأسبوعين مع التدرج فى شدة الأعراض من الأشد إلى الأقل.
  • الحساسية : تستمر بأعراضها لأكثر من أسبوعين .

ثالثا :الإفرازات المخاطية

  • نزلات البرد  : غالباً ما يكون المخاط سميك مع تغير لونه من الأصفر للأخضر .
  • الحساسية :المخاط يكون شفاف وغير سميك .

أنواع نزلات البرد عند الأطفال 

كما ذكرنا من قبل أن نزلات البرد تحدث نتيجة عدوى فيروسية ، ويوجد أكثر من 200 نوع من الفيروسات المسببة لها.

ولذلك تختلف شدة نزلات البرد عند الأطفال باختلاف نوع الفيروس المسبب لها.

أنواع نزلات البرد كما يلى :

  • نزلات برد شديدة :

المسببة لها واحدة من أشد فيروسات نزلات البرد وهى الأنفلونزا وتكون أعراضها أشد من نزلة البرد العادية.

وتشمل هذه الأعراض : ارتفاع شديد فى درجة الحرارة، التهاب حاد في الحلق، وكحة شديدة.

كما يمكن أن تؤدى الى بعض المضاعفات الخطيرة مثل: الالتهاب الرئوى .

  • نزلات برد خفيفة :

 وتكون أعراضها خفيفة مثل أعراض نزلات البرد العادية، و تسببها فيروسات أخرى، مثل:بارا انفلونزا،وأدينوفيرس، والراينوفيرس.

علاج نزلات البرد عند الأطفال

كثير من الأمهات عند إصابة طفلها بالبرد تلجأ إلى المضادات الحيوية وغيرها من الأدوية المتاحة فى المنزل، مثل: أدوية الكحة والسعال.

ولكن المضادات الحيوية تساعد على مكافحة العدوى البكتيرية، وليس لها أى تأثير على الفيروس المسبب لنزلات البرد.

وكثرة استخدام المضادات الحيوية لا تقضى على الفيروس، بل تؤثر على مناعة الطفل وتجعله أكثر عرضة للإصابة بأمراض أخرى.

كما أنه لا يوجد علاج محدد للتخلص من العدوى الفيروسية، ولكن يمكن أن تستخدم أدوية تساعد فى تخفيف الأعراض، مثل :

  • مسكنات الألم مثل أسيتامينوفين للأطفال فى عمر ستة أشهر، ويمكن إعطاء ايبوبروفين للأطفال فوق ستة أشهر.

لكن لا تلجأي أبداً إلى استخدام الأسبرين في علاج نزلات البرد، وذلك لأنه يسبب أمراضاً نادرة قد تهدد حياة طفلك.

اقرأ أيضاً:علاج النزلة المعوية عند الأطفال.

كيف أتعامل مع نزلات البرد لجعل طفلى يشعر بالراحة؟ 

إذا كان طفلك لديه أعراض نزلات البرد الشديدة كما ذكرنا من قبل، فيجب التوجه إلى الطبيب المختص حتى تتجنبي أى مضاعفات.

أما غير ذلك يمكن التعامل كما يلى :

  • الراحة التامة لطفلك فى البيت مع عدم ممارسة أي نشاطات داخل أو خارج البيت حتى لا تضعي أى تحديات أمام جهازه المناعى.
  • تناول الكثير من السوائل، مثل: الماء، والعصائر، وشوربة الدجاج لتعويض ما فقده جسمه من سوائل كالعرق وإفرازات الأنف وغيره، كما أن شرب الشاي يساعد على التخفيف من حدة أعراض نزلات البرد.
  • شرب عصير الليمون مع إضافة العسل لتخفيف آلام الحلق، ولكن لا يستخدم العسل للأطفال تحت سن السنة.
  • التغذية الجيدة والصحية لطفلك، فقد تُخطيء بعض الأمهات وتمنع تقديم بعض أنواع الطعام، مثل: اللبن والسمك والبيض خلال هذه الفترة، لكن احرصي على تقديم جميع أنواع الطعام المفيد لطفلك أثناء مرضه؛ حتى يستفيد منها ويقوي مناعته لمكافحة هذه العدوى .
  • فى حالة إذا كان طفلك الرضيع يعاني من الزكام الشديد أو انسداد الأنف يمكن استخدام محلول الملح أو بخاخ ماء البحر.

هذه الخطوة مهمة لمنع التهاب الجيوب الأنفية للطفل أو الأذن الوسطى أو نزول المخاط على صدر الطفل مسبباً النزلة الشعبية .

كيف احمى طفلى من التعرض لنزلات البرد؟ 

كما يقال فإن الوقاية خير من العلاج، إليكِ بعض الطرق لتقي طفلك من نزلات البرد:

  1. الحرص على عدم اختلاط  طفلك بالشخص المصاب بنزلات البرد.
  1. جعل غسل اليدين عادة يومية لطفلك, والاهتمام بالنظافة الشخصية له.
  1. عدم إستخدام اشياء الشخص المصاب بالبرد مثل المناشف والكؤوس وغيرها.
  1. تعليم طفلك الطريقة الصحيحة عند العطس أو السعال وهى فى المرفق أو الأنسجة وليس فى يديه.
  1. فى ظل انتشار فيروس كورونا المستجد (COVID 19) أصبح الحفاظ على صحة طفلك من أولى اهتماماتك وإليكِ بعض الطرق:
  1. الحفاظ على نظافة اليدين وذلك بغسلها بالماء والصابون لمدة 20 ثانية.
  1. الأهتمام بنظافة وتطهير الأدوات الشخصية فى المنزل، مثل: المائدة والكراسي وكذلك الحفاظ على ألعاب طفلك نظيفة، وذلك بغسلها بالماء والصابون. 
  1. تحقيق التباعد الاجتماعي والحفاظ على مسافة 2 متر عن الشخص المصاب، وتقليل الرحلات والتجمعات.
  1. تشجيع طفلك على ارتداء الكمامة أثناء التجمعات أو التحدث مع الآخرين، ولكن لاتفرضيها على الأطفال أقل من سنتين أو من لديهم مشاكل في التنفس.

أطفالنا أغلى ما لدينا والحفاظ على صحتهم يجب أن تكون من أولوياتنا، قد تكون هذه الاحتياطات صعبة على أطفالك كي يلتزموا بها؛ لذلك كونى قدوة جيدة لهم ليتبعوا خطاكِ.

المصادر

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/coronavirus/in-depth/coronavirus-in-babies-and-children/art-20484405

https://www.healthline.com/health/summer-cold

https://www.childrenshospital.org/conditions-and-treatments/conditions/c/cold/treatments

https://www.webmd.com/cold-and-flu/understanding-common-cold-symptoms

مقالات ذات صلة