القائمة إغلاق

أسباب فقدان الشهية عند الأطفال | كابوس الأمهات

3282

تقف الأم عاجزة حزينة أمام طفلها الصغير فاقد الشهية.

فتحدث نفسها متسائلة، لا أعلم من المخطئ؟ هل أنا مقصرة بحقك يا صغيري؟ هل بك خطب ما يمنعك من تناول طعامك؟ ما الذي لا أعلمه؟  وماذا يجب علي فعله؟

لا تحزني عزيزتي، لست وحدك تواجهين تلك المشكلة؛ لذا جئنا اليوم نجيب جميع ما يتبادر إلي ذهنك من تساؤلات.

 فحديثنا اليوم عن أسباب فقدان الشهية عند الأطفال وكيفية علاجه؟ ومتى يجب عليكِ الذهاب إلي طبيب طفلك؟

ما هو فقدان الشهية؟

يُعرِّف الأطباء فقدان الشهية عند الأطفال أنه اضطراب يصيب نظام الطفل الغذائي، ويؤثر سلباً على وزنه أو معدل نموه.

عندما نتحدث عن فقدان الشهية عند الأطفال؛ يتبادر إلى الأذهان فقدان الشهية لدى كبار الأطفال والمراهقين، لكنه أيضاً يحدث لصغار الأطفال تحت عمر 12 عامًا، وحتى الرضع أحياناً يمتنعون عن تناول الحليب.

لذا من المهم أن يكون الأبوان وخصوصاً الأم على علم بعلامات فقدان شهية الطفل للطعام؛ فالنمو الجسدي للطفل في مراحل عمره الأولى هو أساس صحته وبنائه في أعوامه التالية، وفقدانه لشهيته يؤثر سلباً على هذا النمو.

 علامات فقدان الشهية عند الأطفال

  • فقدان الطفل للوزن أو أن زيادة الوزن غير ملحوظة. 
  • الإعياء والدوخة والضعف العام وأحياناً يشتكي الطفل من ضعف الرؤية.
  • تناوُل كميات صغيرة من الطعام، بالرغم من القيام بالأنشطة.
  • تفضيل اللعب والكلام على تناول الطعام.
  • يجد الطفل صعوبة بالنوم وأحيانا كثيرة يصيبه الأرق.
  • الإمساك المزمن.
  • جفاف الجلد.
  • هشاشة العظام.
  • تسوُّس الأسنان وسقوطها في بعض الحالات.

إذاً ماهي أسباب فقدان الشهية عند الأطفال الرضع؟

أسباب فقدان الشهية عند الأطفال الرضع

أسباب فقدان الشهية عند الأطفال الرضع

لم يحدد العلماء أسباباً واضحة لفقدان الشهية عند الرضع، لكنهم أرجعوا بعضاً منها لأسباب وراثية. 

مثلًا إذا كان أحد الأبوين أو أحد الأقارب مصاباً من قبل بأحد اضطرابات الأكل؛ فهذا يجعل الطفل أكثر احتمالاً للإصابة بفقدان الشهية مقارنةً بغيره من الأطفال.

كذلك الأطفال المصابين بأمراض وراثية مزمنة، كالإصابة بمرض السكري النوع الأول.

أو الإصابة ببعض الأمراض العقلية التي تزيد من خطر الإصابة بفقدان الشهية.

كما أن هناك أسباب أكثر شيوعاً لفقدان الشهية عند الأطفال الرضع، كما يلي:

  • تقل شهية الطفل كلما تباطأ معدل نموه، فالطفل ينمو بشكل أسرع خلال السنة الأولى من عمره ثم يتباطأ معدل نموه وتقل شهيته.
  • تشيع الإصابة بالإمساك بين الأطفال والرضع، وبخاصة إذا كان الطفل يتناول مكملات غذائية تحتوي على عنصر الحديد. فتقل شهيته لحين انتظام دورة الهضم والإخراج لديه.
  •  إعياء الطفل ومرضه يؤثر سلباً على شهيته، مثل الإصابة بتورم أو احتقان اللوزتين.

أسباب فقدان الشهية عند الأطفال الأكبر سناً

وفي حالة الأطفال الأكبر سناً، تؤثر بعض العوامل البيئية والنفسية على شهية الطفل، من هذه العوامل:

  •  تقل شهية الطفل عند تعرضه للضغط والتوتر داخل الأسرة أو بالمدرسة.
  • تعرُّض الطفل للاضطرابات النفسية كالصدمة (كما في حالات الوفاة) يقلل كثيراً من شهيته للطعام، وفي بعض الأحيان يمتنع تماماً عن تناول الطعام.
  • يمكن أيضاً أن يصاب الأطفال في مراحل عمرهم الأولى بالاكتئاب.الأمر الذي يؤثر سلباً على صحة الطفل النفسية والجسدية.

فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال

يعد فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال شبحاً يراود الأمهات. في تلك الحالة يكون الطفل في الأيام السابقة مقبلاً على الطعام واللعب، لكن تتغير شهيته فجأه فيتناول القليل من الطعام أو يمتنع تماماً. 

لا تقلقي عزيزتي، فيُعرّف الأطباء ذلك بفقدان الشهية المفاجئ للأطفال، فما أسبابه؟ 

أسباب فقدان الشهية المفاجئ عند الأطفال

يتلقى الطفل في سنوات عمره الأولى بعض اللقاحات  (التطعيمات) التي تحميه من أمراض خطيرة.

لكنها أحياناً تصيبه بالإعياء وارتفاع درجة الحرارة. 

فتقل شهيته خلال بضع أيام من تلقي التطعيم، ثم يعود لشهيته الطبيعية بعد ذلك.

كذلك في السنوات الأولى تتكوَّن الأسنان، وهو أمرٌ شاقٌ جداً على الطفل، وتستمر فترة التسنين من عمر ٦ شهور وحتى عامين، يُنتج فيها الطفل أول أسنانه.

 خلال تلك الفترة تتغير شهية الطفل للطعام وتقل رغبته في الرضاعة. 

أيضاً إذا أصيب الطفل بمرضٍ مفاجئ أو إعياءٍ شديد وتناول بعض الأدوية (مثل المضادات الحيوية) تقل شهيته مؤقتا لحين شفاؤه. 

إذا لاحظتِ عزيزتي الأم على طفلك الخمول والكسل وقلة تناوله للطعام، فعليكِ زيارة طبيب الأطفال. 

فأحياناً يكون احتياج الطفل لبعض المكملات الغذائية والفيتامينات من أسباب فقدان الشهية والخمول عند الأطفال؛ لتعويض متطلبات جسمه أثناء فترة نموه.

إذا كان طفلك يعاني قلة الثقة بالنفس حيال مظهره وشكل جسمه ويتعرض للتعليقات السلبية من الأصدقاء والمحيطين به؛ قد يلجأ لتقليل كميات الطعام التي يتناولها للوصول للمظهر الذي يرضى عنه.

وهنا يصاب الطفل بفقدان الشهية العصبي، أحد أنواع اضطرابات الأكل النفسية.

7 طرق لعلاج فقدان الشهية عند الأطفال

“أريد أن يستعيد طفلي صحته ثانيةً وأن يقبل على الطعام مجددًا؛ فأتمنى أن يصح جسده ويقوى بنيانه”

هكذا لسان حال كل أم يعاني طفلها فقدان الشهية.

لا تقلقي، فنحن هنا لأجلك، وسنقدم لكِ طرقاً لعلاج فقدان الشهية عند الأطفال، منها:

  1. تقليل تناول الأطعمة غير المفيدة، والتي تتسبب في إحساسه المزيف بالشبع، كالحلوى والنقانق والمسليات.
  1. إشراك الطفل في تحضير الطعام واختيار الوجبات المحببة لديه.
  1. تقديم الوجبات بطريقة مرحة وجديدة، فبعض الأمهات يقدمن الأطباق على شكل شخصيات كرتونية أو ألعاب محببة للطفل.
  1.  تشجيع الطفل على تناول الطعام بنفسه.
  1. لا تضغطي على طفلك وتصرخي بوجهه ليتناول وجبته؛ فذلك قد يؤثر على نفسية الطفل، ويضع بعقله ذكرى سيئة تجاه الطعام.
  1. تجمع أفراد الأسرة معاً على المائدة يشجع الطفل على مشاركتهم.
  1. إذا كان طفلك يحب اللعب ويقضي وقتاً طويلاً به؛ حضري له ساندويتشات وأصابع سريعة من الطعام والخضروات.

وقديماً عالج العرب فقدان الشهية بالأعشاب، وذلك ما يسمى حديثاً بالطب البديل أو العلاج بالأعشاب.

علاج فقدان الشهية عند الأطفال بالأعشاب

هناك الكثير من الأعشاب الطبيعية التي تساعد على فتح الشهية وزيادة الوزن، من أهمها:

  • الزعفران:

 يُضاف الزعفران للأرز واللحوم والسلطة كتوابل، ويمتلك كذلك خصائص هاضمة ومهدئة للمعدة.

  • زهرة الجنطيانا:

 تساعد زهرة الجنطيانا في علاج عسر الهضم الذي يسبب فقدان الشهية.

  • البابونج:

 يعمل على إرخاء الجسم وعلاج القلق والتوتر فيحسن من الحالة المزاجية ويساعد في الإقبال على الطعام.

  • الينسون والكراوية:

 يساعدان في طرد الغازات التي تسبب تقلصات بالبطن. 

ونباتات أخرى كالزنجبيل والقرفة والريحان والكزبرة والهندباء وورق اللوريل وأوراق النعناع، بعضها تستخدم كتوابل ونكهات للطعام والآخر كمشروبات لتهدئة المعدة وطرد الغازات. 

وصفات طبيعية لفتح شهية الأطفال

نوضح لكِ بعض الوصفات الغذائية التي تزيد من شهية طفلك للطعام، مثل:

  • التمر والحليب:

من أغنى الوجبات الغذائية التي تتوافر فيها السكريات والفيتامينات والبروتينات والدهون والمعادن؛ مما يجعلها ذات قيمة كبيرة جداً لصحة وبناء جسم الأطفال.

تُنقع حبات التمر بالحليب لعدة ساعات (تقريباً أربع لست ساعات) ثم تقدم للطفل كفاتح شهية أو كوجبة غنية بحد ذاتها.

  • الحلبة:

من الحبوب ذات القيمة الغذائية العالية؛ إذ إنها غنية بالفيتامينات والبروتين.

 تُغلى الحبوب مع الماء مدة لا تقل عن ربع ساعة، وتُحلى بالعسل أو السكر، وتقدم للطفل قبل الوجبات كفاتح شهية.

نصائح للأم للتعامل مع فقدان الشهية عند الأطفال

كيفية التعامل مع أسباب فقدان الشهية عند الأطفال

تحلي عزيزتي الأم ببعض الصبر؛ فلكل طفل طريقته الفريدة في تحديد ما يرغبه من طعام، كذلك في طريقة تناوله.

احرصي دوماً على ابتكار طرقاً مختلفة لتقديم الطعام؛ لتتغلبي على الروتين والملل، فالأطفال تمل سريعاً وتنجذب نحو كل جديد.

انتبهي جيداً لعلامات فقدان الشهية، واستشيري الطبيب لمعرفة أسباب فقدان الشهية عند الأطفال إذا لزم الأمر. 

وأخيراً، تعد سنوات عمر الطفل الأولى اللبنة الأساسية في بنائه، لذا نسعى جميعاً للحفاظ على تقديم أفضل ما نستطيع لأطفالنا؛ فهم أغلى ما نملك.

المصادر:

https://www.webmd.com/mental-health/eating-disorders/features/eating-disorders-children-teens#1

https://www.psycom.net/eating-disorders-in-children

https://www.momjunction.com/articles/tips-to-deal-with-anorexia-in-infants_00352976/

https://parenting.firstcry.com/articles/anorexia-in-children-causes-symptoms-and-treatment/#What_Are_the_Causes_of_Anorexia_in_Kids

مقالات ذات صلة