القائمة إغلاق

الإسهال عند الأطفال | أسبابه وطرق علاجه

8765

غالباً ما يتعرض الأطفال للإسهال عدة مرات خلال فترة حياتهم، وعادةً ما يكون الإسهال عند الأطفال خفيفاً، ولكن عند بعضهم يكون حاداً متكرراً، وفى بعض الأحيان خطيراً.

لذلك فى هذا المقال سوف تتعرفين على كل ما يتعلق بالإسهال عند الأطفال عامة من أسباب وغيرها، وكذلك الإسهال عند الأطفال الرضع وعلاجه.

الإسهال عند الأطفال

الإسهال هو أن يكون ناتج الأمعاء (البراز) فى شكل مائى أو رخو مع تغير لونه، ويحدث ذلك نتيجة أن الأمعاء الدقيقة لا تستطيع امتصاص كميات كافية من الماء.

إذ إن التغيير فى طبيعة امتصاص الأمعاء للماء  تؤثر على كمية الماء فى البراز، مما يجعل المحتوى المائى له زائداً عن المعدلات الطبيعية، وبدوره يؤدي إلى تغير لون البراز.

أسباب الإسهال عند الأطفال

هناك بعض الأسباب الشائعة للإسهال، وتشمل:

  • العدوى الفيروسية مثل روتافيروس (rotavirus) الذي يُعد من أهم الأسباب الشائعة للإسهال فى مرحلة الطفولة.
  • العدوى البكتيرية مثل السالمونيلا (salmonella).
  • الطفيليات مثل جيارديا (giardia).
  • التسمم الغذائى.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • حساسية الطعام، مثل: الجلوتين نتيجة مرض الاضطرابات الهضمية .
  • الأدوية، مثل: المضادات الحيوية.
  • الإسهال المزمن يمكن أن يشير إلى وجود حالة مرضية كامنة، مثل: متلازمة القولون العصبيIBS ، والتهاب الأمعاء IBD، ومرض كورونا.

وبصفة عامة تُعد العدوى الفيروسية مثل الروتا من الأسباب الشائعة للإسهال، وكذلك العدوى البكتيرية، مثل: السالمونيلا. 

أعراض الإسهال عند الأطفال

هناك الكثير من الأعراض المختلفة للإسهال، وقد تجدين طفلك يعانى واحداً من هذه الأعراض، أو مجموعة منها معاً اعتماداً على السبب، هذه الأعراض تشمل:

  1. يكون البراز مائلاً إلى اللون الأصفر، وغالباً ما يكون رخواً مائعاً.
  1. آلام شديدة فى المعدة مع احتمال تقيؤ الطفل.
  1. يحدث الإسهال لأكثر من خمس مرات فى اليوم.
  1. فقدان الشهية للطفل، وعدم الرغبة فى الرضاعة.

متى يكون الإسهال خطيراً عند الأطفال؟

 إذا كان عمر طفلك أقل من ثلاثة أشهر وكان الإسهال مصحوباً بالحمى، يجب عليكِ التوجه إلى الطبيب مباشرة.

أما إذا كان عمر طفلك فوق الثلاثة أشهر عليكِ التوجه الى الطبيب إذا استمر الإسهال إلى أكثر من يومين، وخاصةً إذا كان مصحوباً بالأعراض التالية:

  1. جفاف فم الطفل أو البكاء مع عدم وجود دموع.
  1. حفاضة الطفل جافة نتيجة عدم التبول لعدة ساعات.
  1. نوم الطفل وشعوره بالنعاس على غير عادته، وشعوره بعدم الراحة.
  1. شحوب الطفل وانغماس عينيه وبطنه للداخل.
  1. وجود البراز الدموي أو البراز الأسود.
  1. ارتفاع درجة الحرارة إلى 39 درجة مئوية أو أعلى.

أدوية علاج الإسهال عند الأطفال

أدويةعلاج الإسهال عند الأطفال
أدوية علاج الإسهال عند الأطفال

لا تُعد أدوية علاج الاسهال عند الأطفال الخيار الأول في العلاج.

ولكن استخدام هذه الأدوية يعتمد على طبيعة الإسهال لدى الطفل، إذ يوجد نوعان من الإسهال :

  • حالات الإسهال العادية: التى لا ينصح فيها بأخذ أي أدوية علاج الإسهال عند الاطفال، مثل : المضادات الحيوية، ومضادات الإسهال لما لها من آثار جانبية. 
  • حالات الإسهال المزمن والمستمر: التي تستمر إلى أكثر من أسبوعين، وفى هذه الحالة ينصح بأخذ أدوية علاج الإسهال عند الأطفال بعد استشارة الطبيب.

تعرفي على طريقة علاج النزلة المعوية عند الأطفال في المنزل

بعض أدوية علاج الإسهال عند الأطفال:

  1. دياكس (DIAX) شراب.
  1. كابكت (Kapect) شراب.
  1. أنتينال (Antinal) شراب.
  1. دياسمكت (Diasmect) شراب.

يهدف علاج الإسهال إلى منع حدوث الجفاف (dehydration)، الذي قد يحدث نتيجة فقدان الكثير من السوائل فى جسم الطفل.

فى هذه الفترة يحتاج طفلك إلى تعويض هذه السوائل المفقودة من خلال:

تقديم السوائل: 

وذلك عن طريق زيادة شرب الماء وتقديمه لطفلك، ولكن قد يكون الماء غير كافٍ لتعويض الأملاح، مثل: الصوديوم والبوتاسيوم. 

لذلك قد يحتاج طفلك إلى تزويده بالمحاليل الخاصة بالجفاف والتى تسمى (oral rehydration solutions) بجانب الماء.

  • تقديم بعض الاطعمة المفيدة لطفلك مثل:

1.الموز

مصدر غني بالبوتاسيوم الذي يفقده جسم الطفل أثناء الإسهال، كما أنه سهل الهضم ويحتوى على البكتين (pectin) القابل للذوبان.

هذه الألياف القابلة للذوبان تساعد على امتصاص السائل فى الأمعاء، وتخفيف الإسهال وكذلك منع حدوث الإمساك.

2.عصير التفاح

ينصح بشرب عصير التفاح لاحتوائه على العناصر الغذائية المهمة، كما أنه يحتوي على البكتين سهل الهضم مثل الموز ولكن القشرة الخارجية تحتوى على الألياف صعبة الهضم.

3.الخضراوات المطبوخة

وتحضر بتقشير الخضار وإزالة  البذور وطهيه جيداً ثم تقديمه للأطفال، مع عدم تقديمه فى صورته النيئة لصعوبة هضمه.

الإسهال عند الأطفال الرضع وعلاجه

يُعد الرضع أكثر عرضة للإسهال من غيرهم فى المراحل العمرية الأخرى، ولذلك يجب السيطرة على الإسهال لتجنب المضاعفات المصاحبة له كالجفاف.

ويمكن علاج الإسهال عند الأطفال الرضع باستخدام بعض الأطعمة المتوفرة في المنزل وخاصةً الأطعمة النشوية.

وطبقا لما أوصت به الأكاديمية الأمريكية لأطباء الأسرة بما يسمى حمية (BRAT) للإسهال للبالغين والأطفال.

إذ تعتمد هذه الحمية على الموز، والأرز، وصلصة التفاح، والخبز المحمص.

إذن ما هي الأطعمة النشوية التى تساعد فى علاج الإسهال عند الأطفال الرضع؟

وهذه أمثلة لأطعمة توقف الإسهال عند الأطفال الرضع:

  • البطاطا

تقدم البطاطا المشوية والمهروسة للطفل لما تحتويه على عناصر غذائية مهمة، كما أنها سريعة الهضم مما تساعد على إراحة المعدة، وتساعد فى تخفيف الإسهال.

  • الأرز الأبيض 

يُعد الأرز الأبيض من النشويات التى تساعد فى تخفيف  الإسهال عند الأطفال الرضع ، وذلك بسلقه وتقديمه للطفل 

  • الجزر

بالإضافة إلى فوائده الكثيرة، يمكن للجزر المساعدة فى تخفيف الإسهال عند الأطفال الرضع، ويقدم بعد سلقه وهرسه للطفل.

ولكن لا تفرضي هذه الأطعمة على طفلك، لأن تزويده بكميات وفيرة من السوائل هو الأهم فى حالات الإسهال.

علاج الإسهال عند الأطفال بالأعشاب 

عادة لا تكون أدوية علاج الإسهال في بعض الحالات هي الخيار الأول.

ولكن يمكن استخدام الأعشاب الطبيعية المتوفرة فى المنزل مثل:

  • اليانسون

من المشروبات التى تساعد على تخفيف آلام الطفل، وتساعد على الشعور بالراحة والنوم.

  • القرفة

ويمكن تحضيرها بغلى أعواد القرفة ثم تصفيتها وتقديم السائل المغلى لطفلك.

  • الزنجبيل

يساعد الزنجبيل على تخفيف وإيقاف الإسهال، كما يعالج التقلصات والآلام المصاحبة له.

  • الكمون 

على الرغم من أنه صعب تقبله من ناحية طفلك إلا أنه يساعد على طرد الغازات من جسمه، ويخفف من آلام البطن.

  • الجرجير

يُعد الجرجير من الأعشاب التى تعالج الإسهال  وذلك للأطفال القادرين على الأكل، وعلى الطفل أن يتناوله ثلاث مرات يومياً.

  • النعناع 

 النعناع من الأعشاب التى تساعد بشكل كبير على علاج حالات الإسهال، وذلك بغليه وتقديمه لطفلك، كما أنه يعالج الإمساك والغثيان.

  • عشب البابونج

هو عشب يعالج الإسهال عن طريق تخفيف آلام المعدة والغثيان، ويُقدم لطفلك بغليه جيداً ثم تركه ليبرد قليلاً.

  • حبة البركة

تسمى أيضاً الحبة السوداء، وتقدم للطفل من خلال إضافتها إلى العسل.

الإسهال عند الأطفال وقت التسنين

غالباً ما يربط الوالدين حدوث الإسهال بالتسنين، وللمصادفة الغريبة يحدث الإسهال عند معظم الأطفال وقت التسنين.

فهل هذه مجرد مصادفة أم حقيقة؟

أولاً: ما هي أعراض التسنين الشائعة عند الأطفال؟

  • ارتفاع طفيف فى درجة الحرارة بدون حُمّى.
  • سيلان اللعاب أكثر من المعتاد.
  • التهاب اللثة.
  • الرغبة في عض الأجسام.

أما بالنسبة للحُمّى والإسهال؛ يقول الباحثون أن هذه الأعراض ليست دالة على التسنين عند الأطفال .

ومع ذلك إذا وصلت درجة حرارة طفلك إلى 38 درجة مئوية، أو أصيب بالإسهال يجب عليكِ أن تستشيري الطبيب. 

إذن لماذا يتزامن حدوث الإسهال عند الأطفال مع التسنين غالباً؟

يبدأ التسنين عند الأطفال من سن ستة أشهر والذي يتزامن مع إدخال الأطعمة الصلبة لطفلك.

إذ يبدأ الجهاز الهضمى الحساس لطفلك بالتعود على طبيعة هذه الأطعمة، ومعها يمكن أن يحدث التغيير في طبيعة البراز لطفلك مسبباً الإسهال.

فى هذه الفترة أيضاً يميل  الطفل إلى عض الأشياء الصلبة أو التقاط الأشياء غير النظيفة ووضعها في فمه مما يجعله أكثر عرضة للعدوى.

لذلك عزيزتى الأم مراقبة طفلك خلال السنوات الأولى من عمره أمر هام، فلا تتكاسلى واهتمى بالأمور الصغيرة لطفلك قبل الكبيرة؛ حتى يحيا حياة صحية آمنة.

المصادر

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/diarrhea/diagnosis-treatment/drc-20352246

https://www.webmd.com/children/guide/diarrhea-treatment#1

https://www.healthline.com/health/baby/teething-diarrhea#causes